مدينة افيون غرة حصار التركية تفتح ذراعيها لعشاق الملاكمة

مقالة بقلم /
زيد السربل – الكويت

بالامس كشفت اللجنة المنظمة للبطولة الدولية الاولى للملاكمة العربية عن بوستر هذه البطولة الدولية التي ستقام في مدينة افيون غرة حصار التركية خلال الفترة من ٢٧ اكتوبر حتى الاول من نوفمبر القادمين .
ولكل بطولة شعار او بوستر يميزها ويحاكي الجماهير باختصار بالحدث والتعريف به بكلمات او صور تلفت الاهتمام من اجل المتابعة والترويج وهي بمثابة العنوان للكتب ودائما ما يقرأ الكتاب من عنوانه
وقد وضعت على البوستر أعلام جميع الدول المشاركة في البطولة ومن بينها الدولة المستضيفة تركيا واثنى عشر دولة عربية بالاضافة الى شعار شركة يافس بترول الراعية لهذا الحدث العالمي .
وتم وضع صور لثلاثة ملاكمين من الابطال العرب في منتصف البوستر وهم الملاكم الفلسطيني محمد الأمير المقيم في فنلندا والملاكم السوداني محمد عبد الكريم والملاكم التونسي محمدصالح الطرابلسي.
ومن يطلع على هذا البروشور. يدرك اهمية الجهود المستمر التي يبذلها الوزير المفوض بمجلس جامعة الدول العربيه رئيس الاتحاد الدولي للملاكمة العربيه الدكتور السديري واعضاء اللجان من اجل ضمان وتحقيق النجاح خاصة وانها الاولى من نوعها وتقام في تركيا لاول مرة .
ووتيرة العمل والجهود تتضاعف يوميا ومستمرة على قدم وساق لانهاء كافة التحضيرات والتجهيزات اللازمة لمشاركة (40) بطلاً و(20) بطله من جنسيات مختلفه من بينهم 16 لاعب ولاعبه يمثلون ١٢ دولة عربية بما فيها الجزائر في هذا التجمع الرياضي الذي يتزامن موعد اقامته مع احتفال تركيا حكومة وشعبا بالاعياد الوطنية التركية .
وبصفتي رئيس اللجنة الاعلامية لهذه البطولة ندعو جميع الاعلاميين الرياضيين في الوطن العربي لدعم البطولة والاهتمام بها اعلاميا ونشر اخبارها والدعوة مفتوحه لكل من يرغب بالحضور للتغطية الميدانيه من قلب الحدث وستقدم له مدينة افيون غرة حصار التي فتحت ذراعيها لعشاق الملاكمة خاصة والرياضة عامة كل التسهيلات الاعلامية .

تعليق واحد على “مدينة افيون غرة حصار التركية تفتح ذراعيها لعشاق الملاكمة”

  1. Avatar

    Un très bonne initiative d’avoir l’idée d’organiser un grand événement chez nos frères Turques merci aux organisateurs et à la municipalités de cette belle ville D’Afyon-Qarah-Hisar et son Maire vive le sport.

    رد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.